10 أفلام غنائية ناجحة أبطالها ليسوا مطربين..شاهد الفيديو

غناء

في عالم هوليود الساحر أي شخص يمكن أن يغني، وأن يستمتع الجمهور بأدائه كما لو كان مطربا مخضرما، ومع أن الأمر يبدو غريبا، ويعجز معظم المشاهدين عن تفسيره، فإنه حقيقي تماما ويتكرر بشدة حتى بات مألوفا.

هذه القائمة مخصصة لأشهر عشرة أفلام غنائية جاء أبطالها من الممثلين، ورغم ذلك نجحت بشكل مدو، وصنفها الجمهور والنقاد ضمن أفضل الأعمال الموسيقية.


جديد ناس تايمز:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

  • عــاجل : السعودية تهدد الامارات بهذه الورقة اذا لم ينتهي الانقلاب في عدن والأخيرة تفاجئها بهذا الرد الصادم
 

 


 

 

"مولد نجمة" (A star is born)
"جاك" مطرب معروف تراجعت شهرته، ومع إدمانه الخمور يتراجع مستواه، قبل أن يضع القدر بطريقه "آلي" الموهوبة بالغناء وكتابة الأغنيات ولكن ينقصها الإيمان بنفسها، ومع اشتعال جذوة الحب بينهما، يسلكان معا طريق النجاح والشعبية العارمة، قبل أن تتعقد الأمور، فتتهدد علاقتهما العاطفية وكذلك نجوميتهما. الفيلم إنتاج 2018، إخراج وبطولة برادلي كوبر، شاركته التمثيل ليدي غاغا، ومرشح لثماني جوائز أوسكار هذا العام.

"فوكس لوكس" (Vox Lux)
يسلط الضوء على 15 عاما من حياة البوب ستار "سيليست" بداية من مراهقتها وحتى الآن، فنتعرف إلى ما اضطرت لتقديمه من تنازلات وما مرت به من مآس في سبيل إظهار موهبتها والحفاظ على مكانتها كنجمة بأعين الجمهور. الفيلم إنتاج 2018، بطولة ناتالي بورتمان، جود لو، رافي كاسيدي.

"أعظم رجل استعراض" (The Greatest Showman)
"بي تي بارنوم" رجل صاحب شغف، يؤمن بأحلامه ويسعى لتحقيقها مهما بدت مستحيلة، قام بشراء متحف وتحويله إلى سيرك للعروض الاستثنائية، أبطالها أشخاص يعانون من اضطهاد المجتمع بسبب ظروفهم الخاصة، ومع الوقت يصبح الأبرز بمجال الترفيه. الفيلم سيرة ذاتية، إنتاج 2017، بطولة هيو جاكمان، ميشيل ويليامز، زاك إيفرون.

"لا لا لاند" (La La Land)
"سباستيان" عازف موسيقي يحلم بامتلاك نادي جاز، وفي سبيل ذلك يقبل العمل في أحد المطاعم حيث يجبره المالك على عزف المقطوعات الكلاسيكية فقط، أما "ميا" فهي نادلة طموحة تركت بلدتها لتتمكن من الاشتراك بتجارب الأداء، لعل أحدهم يكتشف موهبتها التمثيلية.

يلتقي الاثنان، فتنشأ بينهما قصة حب تحفزهما على تتبع أحلامهما أكثر، لكن مع متطلبات الحياة وما تفرضه عليهما من انسحاق مقابل الأمان المادي، توضع أحلامهما وعلاقتهما على المحك. الفيلم إنتاج 2016، بطولة ريان غوسلينغ، إيما ستون.

"البدء مرة أخرى" (Begin Again)
"غريتا" شابة موهوبة بالغناء وكتابة الأغنيات، وعلى ذلك تترك أحلامها خلفها وتسافر مع الرجل الذي تحبه لمساندته ليشق طريقه الفني، وهو ما يقابله بالخيانة، فترحل عنه. وقبل ساعات من عودتها لوطنها، يستمع لها -مصادفة- منتج موسيقي سابق، فينبهر بموهبتها ويقرر اكتشافها، ويخوضان معا مغامرة تستلزم تسجيل ألبوم غنائي في شوارع المدينة الصاخبة. الفيلم إنتاج 2013، بطولة كيرا نايتلي ومارك رافالو.

"البؤساء" (Les Misérables)
يقضي"جان فالجين" 19 عاما من عمره مسجونا لسرقته رغيف عيش، وحين يعود حرا يفاجأ بأن العالم لا يقبله بسهولة، فيصر على إثبات أحقيته بالحياة الكريمة. وهو ما يفعله تزامنا مع مطاردته من قبل أحد رجال الشرطة الذي يظنه انتهك قواعد الإفراج المشروط، بجانب رعايته لفتاة توفيت أمها العاملة لديه، مما يشعره بالمسؤولية تجاهها، حتى وإن كان ذلك يعني تقديمه التضحيات والحب غير المشروط. الفيلم إنتاج 2012، بطولة هيو جاكمان، راسل كرو، آن هاثاواي، إيدي ريدماين.

"ماما ميا" (Mamma Mia)
"صوفي" شابة تعيش في جزيرة يونانية برفقة والدتها، ولما كانت على وشك الزواج، تقرر دعوة الرجال الثلاثة -الذين وقعت أمها بحبهم- للزفاف عساها تكتشف أيهم والدها الحقيقي. وإن كانت تفعل ذلك خلسة خوفا من أن تمنعها والدتها عن تنفيذ خطتها. الفيلم إنتاج 2008، بطولة ميريل ستريب، بيرس بروسنان، كولين فيرث.

"السير على الخط" (Walk The Line)
الفيلم يستعرض السيرة الذاتية لأسطورة الموسيقى الريفية "جوني كاش" منذ طفولته، والطريق الطويل الذي قطعه حتى أصبح صاحب فرقة موسيقية مشهورة، موضحا كيف تقاطعت مسيرته المهنية مع حياته الشخصية التي وضعت على الحافة عدة مرات، خاصة بعد دخوله عالم المخدرات الذي لم يلبث أن هدد حياته المهنية أيضا. الفيلم إنتاج 2005، بطولة خواكين فينيكس، ريز ويذرسبون.

"شيكاغو" (Chicago)
"روكسي" و"فيلما" امرأتان ترتكب كل منهما جريمة قتل، تقتل الأولى صديقا يستغلها، بينما تقتل الثانية زوجها وأختها لخيانتهما لها. ولما كان الإعلام مهتما بالفضائح، تشتهران إعلاميا وتعهدان للمحامي المعروف "بيللي فلين" بالدفاع عنهما وتبرئتهما. الفيلم إنتاج 2002، بطولة ريتشارد غير، رينيه زيلويغر، كاثرين زيتا جونز.

"مولان روج" (Moulin Rouge)
"كريستيان" شاعر بريطاني يقرر الانتقال إلى باريس لينهل من الثورة البوهيمية. وهناك يقع بحب "ساتين" نجمة ملهى الطاحونة الحمراء، لكن يحبها في الوقت نفسه دوق ثري يتحكم بمصير الملهى وكل العاملين فيه. الأمر الذي يدفعها للتظاهر بحبه، خاصة وأنه ينوي إنتاج عمل استعراضي ضخم لأجلها إذا ما تجاوبت معه. قبل أن تقع هي الأخرى بحب "كريستيان" فينقلب كل شيء رأسا على عقب. الفيلم إنتاج 2001، بطولة نيكول كيدمان إيوان ماكغريغور.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص