تمرد جديد على الشرعية في عمق سيطرتها.. والسلطات تنشر قائمة بأسماء المطلوبين(تفاصيل مايحدث الان)

معارك شوارع تعز

وجه محافظ محافظة تعز نبيل شمسان ، اليوم الاحد ، المدعو ابو العباس بسرعة تسليم المطلوبين أمنيا للنيابة الجزائية العسكرية.

وقضى توجيه المحافظ لـ،"أبو العباس" بسرعة تسليم المتهمين باغتيال نائب ضابط أمن شرطة تعز، إلى النيابة الجزائية العسكرية.



وبحسب مذكرة محافظ تعز (اطلع عليها مأرب برس) وجهها اليوم إلى قائد محور تعز وقائد اللواء 35 مدرع وكتائب أبو العباس، فقد وجه المحافظ بسرعة تسليم المطلوبين أمنيا المحددين في مذكرة مدير شرطة تعز.

والعناصر المطلوبة وفقا لمذكرة شرطة تعز هم: "وهيب الساحر، ووائل الساحر، وبكيل الأشول ومختار الصبري وعزالدين الرازقي واحمد الزعبور، وبسام وردان، ومحمد جميل، ومحمود محمد سعيد، وريان عبدالله سيف، ووهيب سفيان عبدالجليل"

وكان مسلحون يتبعون كتائب ابو العباس قد هاجموا الحملة الأمنية في عقبة مفرح بالمدينة، الأمر الذي أسفر عن مقتل نائب ضابط الأمن بالادارة الأمن.

كما أسفرت الاعتداءات على أطقم الحملة الأمنية الى مقتل جنديين واصابة 13 أخرون، ومقتل امراة قنصا، وفقا لاحصائية نشرتها شرطة تعز.

في سياق متصل ، قال مدير عام شرطة محافظة تعز العميد منصور الأكحلي، إن الأجهزة الأمنية نفذت حملة لملاحقة مطلوبين ، ومتهمين بجرائم قتل واغتيال طالت عناصر في الجيش والشرطة بإشراف وزير الداخلية ، ومحافظ المحافظة رئيس اللجنة الأمنية العليا بتعز .

وأوضح الأكحلي في مؤتمر صحفي ، اليوم الأحد، أن الأجهزة الأمنية نفذت الحملة لملاحقة مطلوبين وحددتهم بالاسم لكنها قوبلت بمقاومة من قبل مسلحون يتبعون أبو العباس.

وأشار الأكحلي الى أن تلك «الكتائب» قامت بالتمترس وحشدت آلياتها لمنع الحملة الأمنية من القبض على المطلوبين ، ثم باشرت الحملة بالرصاص مستخدمة الأسلحة المتوسطة من أماكن تمركزها في حي الجمهوري وأسفل قلعة القاهرة .

ولفت إلى سقوط قتيلين من قوات الأمن وإصابة ثالث بجروح خطيرة ، بالإضافة إلى جرح اكثر من 13 آخرين .

وأضاف الأكحلي :" قمنا بعدها بمخاطبة المحافظ ليوجه بإعطاء ابي العباس مهلة 12 ساعة، من أجل تسليم المطلوبين أو السماح بملاحقتهم، لكن المهلة انتهت دون تحقيق أي تقدم ورفض التجاوب مع مهلة المحافظ » .

ونفى مدير عام الشرطة بشدة أن تكون الحملة الأمنية قد داهمت أي مواقع أو هاجمت اي أطراف خارج مهامها المحددة والواضحة، وهي القبض على مطلوبين تم اعلان أسمائهم ، قبل أن تواجه بمقاومة من قبل مجاميع «أبو العباس» .

واكد أن الحملة تحركت بإشراف نائب رئيس الوزراء - وزير الداخلية اللواء أحمد الميسري ومحافظ المحافظة نبيل شمسان .

وكشف العميد الأكحلي عن تلقي الأجهزة الأمنية توجيهات من المحافظ بالانسحاب .

لافتا إلى أن هذه التوجيهات تزامنت مع توجيهات أخرى لقائد المحور وقائد اللواء 35 مدرع، وأبي العباس بسرعة تسليم المطلوبين وفق مذكرة الشرطة .

وشدد مدير عام شرطة تعز على أن تعز كلها يجب أن تكون مفتوحة أمام الأجهزة الأمنية ، مؤكدا أن الأمن ماض في بسط نفوذه وانتشاره في كافة أحياء ومربعات المدينة انطلاقا من مسؤولياته في حماية السكينة العامة وتعزيز الأمن والاستقرار.

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص