عــــــــاجل

الإمارات تتبرأ من ذراعها القوي وتعلن موقفها المفاجئ بشأن معارك العاصمة

الوزير الاماراتي قرقاش

يبدو ان الهزائم المتتالية التي تعرض لها المتمرد خليفة حفتر وقواته في ليبيا وفشلهم في تحقيق الخطة التي تم مباركتها من عدة دول عربية في مقدمتها الامارات باسقاط العاصمة الليبية طرابلس خلال اسبوع ، خاصة بعد تقديم كافة التسهيلات والدعم المالي والعسكري لحفتر لكنه ، لم يستطع ان يحقق اي تقدم يذكر حسب الخطط التي وضعت .

وهو ما يجعل الدول الداعمة لحفتر امام استنزاف مالي كبير ، لا طاقة لهم به في ظل هذه المتغيرات المتسارعة في المنطقة ، وهو الامر الذي جعل وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش يكشف اليوم الأربعاء، عن تفاصيل جديدة حول الزحف نحو طرابلس، حيث أكد إن خليفة حفتر لم يتشاور مع الإمارات قبل تحركه نحو العاصمة الليبية طرابلس. وهو اول تراجع رسمي في استمرار دعم حفتر ، ويعد اول تبرئ من ابو ظبي من حفتر وقواته. 



وقال قرقاش للصحفيين إن طرابلس لا تزال خاضعة لسيطرة بعض التنظيمات الخارجة عن القانون" وفصائل تضم ”بلطجية وعصابات".

وأعرب قرقاش عن قلق بلاده إزاء الوضع في ليبيا، مضيفا أن "الوضع يجب أن يتوجه للاستقرار في ليبيا".

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص