وأخيرًا

آل الشيخ يحسم الجدل : العربية لن تعتذر للكويت .. وبدء أول تحرك كويتي لإغلاقها

ساره دندراوي اعلامية سعودية


جديد ناس تايمز:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
 

 

ال الكاتب السعودي محمد آل لشيخ إن قناة العربية بحسب ما اطلع عليه من مصادر موثوقة لن تعتذر للكويت.
وأضاف آل الشيخ على حسابه في تويتر :" معلومات مؤكدة ومن مصادر موثوقة أن قناة العربية والأستاذة القديرةسارة دندراوي لن
يعتذروا لغوغائيي الكويت لأن المذيعة لم ترتكب البتة ما يوجب الاعتذار".
وكانت الخارجية الكويتية قد أكدت على لسان نائبها خالد الجارالله أن :"ما قامت به مذيعة قناة «العربية» خطأ جسيم.. وعليها الاعتذار".
وجاء مطلب الخارجية الكويتية بعد إدانة مماثلة من وزارة الإعلام الكويتي والتي نددت بتصريحات الدندراوي، مطالبة بالاعتذار.
وأكدت الوزارة في بيان صحفي أمس الأحد أن الكويت سعت وتسعى دائماً إلى وحدة الموقف الخليجي وتجاوز الخلاف بين الأشقاء كما دعت دائماً إلى وقف الحملات الإعلامية لما تمثله من مساس بالعلاقات الأخوية بين أبناء دول المجلس وتأثير سلبي مباشر على روح تلك العلاقة.
وأشارت إلى حرص الكويت على النأي بنفسها عن أن تكون طرفاً في تلك الحملات، وشددت على أنها قد قامت ‏بإتخاذ إجراءاتها الداخلية المعتادة بالتواصل مع المسؤولين في قناة العربية ومكتبها في الكويت وطالبتها بتصحيح الخطأ وتداركه فوراً.
كما طالبت الإعلامية الكويتية فجر السعيد، وزير الإعلام محمد الجبري، بـغلق مكتب قناة العربية بالكويت.
وكتبت السعيد على حسابها بتويتر قائلة:" معالي وزير الإعلام السيد محمد الجبري.. كنا ننتظر ظهور سارةالدندراوي  لتعتذر للكويت وشعبها ولكن للأسف أخذتها العزة بالإثم ورئيسها بالعمل  عبدالرحمن الراشد يراها ماغلطت فالمفروض أقل شي تسوية معاليك إغلاق مكتب العربية بالكويت.. موقفنا من الخلاف الخليجي واضح وثابت.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص