انتكاسة مفاجئة

مسلحون موالون للإمارات يسلمون أنفسهم للقوات الحكومية ويكشفون (أسرار خطيرة)

قوات حفتر

سلم اليوم الأحد، ثلاثة مسلحين تابعين لقوات حفتر، المدعومة من الإمارات، أنفسهم وأسلحتهم لقوات حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا.


وقالت قناة فبراير الليبية الخاصة، إن المسلحين الثلاثة سلموا أنفسهم بكامل سلاحهم وآلياتهم لقوات "عملية بركان الغضب" التابعة لحكومة الوفاق في محور عين زارة، جنوبي طرابلس. 
 

جديد ناس تايمز:

 

 

 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
 
 
 
 

 

 

 

 

 
 
 

 

 

 

وأفادت القناة بأن أحد المسلحين الثلاثة أقر بأن "قوات حفتر تعيش حالة هستيرية ومعنوياتها في الحضيض، جراء ما تعرضت له من انتكاسات وهزائم أخيرة تكبدتها في المحاور".

وبعد مرور أكثر من 4 أشهر من بداية هجومها على طرابلس، تعددت إخفاقات قوات حفتر، ولم تتمكن من إحداث اختراق حقيقي نحو وسط طرابلس.

وتشن قوات حفتر، منذ 4 نيسان/ أبريل الماضي، هجوما للسيطرة على طرابلس، ما أسقط أكثر من 1000 قتيل وأزيد من 5 آلاف و500 جريح، بحسب منظمة الصحة العالمية.