داراسة مثيرة تخالف كل التوقعات .. النوم لأكثر من 9ساعات يغير مجرى حياتك ويتسبب في كارثة مزمنة لا علاج لها

مرأة نوم

خالفت دراسة جديدة كل الدراسات السابقة بشأن العلاقة بين عدد ساعات النوم يوميا والإصابة بمرض الزهايمر، موضحة أن النوم أكثر من 9 ساعات يوميا يعزز فرص الإصابة بالخرف.

وحسب صحيفة "ديلي ميل"، كانت قد أجمعت دراسات عدة على أن مرض الزهايمر مرتبط بنقص النوم، إلا أن البحث الجديد يشير إلى عكس ذلك حيث وجد العلماء أن الأشخاص الذين ناموا لمدة تسع ساعات أو أكثر في الليلة أظهروا انخفاضًا كبيرًا في مهارات الذاكرة واللغة، وهي علامات مبكرة للخرف.

أخبار ساخنة من ناس تايمز:

 

 

 

 

علي جمعة: أمي كانت تدعو لي بـ‘‘جوهرة وسكرة’’

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 
 

 

أما أولئك الذين حصلوا على أقل من ست ساعات معرضين للخطر أيضًا، حيث يزعم الباحثون أن عدد ساعات النوم الجيدة تتراوح من سبع إلى ثماني ساعات.

ولفت خبراء الدراسة إلى أنهم لا يعرفون بالضبط لماذا يتسبب غلق العين كثيرًا في الإصابة بالخرف، لكنهم يقولون إن الأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بالخرف يعانون من اضطرابات في المخ مما يعزز النوم الطويل.

وطبق فريق الأكاديميين بمدرسة جامعة ميلر البحث على 5.247 شخص من ذوي الأصول الإسبانية على مدار سبع سنوات.

وكان المشاركون الذين تتراوح أعمارهم بين 45 و75 عامًا، جزءًا من دراسة صحة المجتمع اللاتيني في جميع أنحاء البلاد، وتم اخضاعهم لاختبار المعرفي العصبي في بداية ونهاية الدراسة.

يذكر أن دراسات سابقة أوضحت أن مرض الزهايمر أكثر شيوعًا بين السود واللاتينيين على الرغم من أن السبب غير معلوم.