أكبر دولة عربية تثير جنون الولايات المتحدة وتنضم إلى حلف روسيا .. وتحرك أمريكي ضدها وهكذا كان الرد الروسي العاجل

طائرة سوخوي 35

أكد أندريه كراسوف نائب رئيس لجنة الدفاع بمجلس الدوما الروسي (مجلس النواب) أن تهديد واشنطن لمصر بفرض عقوبات إذا قامت بشراء مقاتلات "سو-35" محاولة غير عادلة للمنافسة في سوق السلاح.

 

أخبار ساخنة من ناس تايمز:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
 

وأشار البرلماني الروسي إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية تمارس سياسة العقوبات ضد البلدان التي لديها سياسة خارجية مستقلة، وهدفها من ذلك تعزيز مصالح واشنطن الاقتصادية والجيوسياسية.

من جانبه، صرح أليكسي كوندراتيف، عضو اللجنة الدولية بمجلس الاتحاد الروسي (مجلس الشيوخ) لوكالة "نوفوستي"، بأن التصريحات الأمريكية حول العقوبات المحتملة ضد مصر فيما يتعلق بقرار القاهرة شراء مقاتلات "سو-35" الروسية يتعارض مع القواعد الدولية لتجارة الأسلحة.

وأكد كوندراتيف أن واشنطن ليس لها الحق في التدخل في المعاملات التجارية، "فهذا غير مسموح به"، مشيرا إلى أن هناك منافسة عالية في سوق السلاح، والجانب الأمريكي كالعادة يحاول استخدام الضغط.

وتابع: "نحن بحاجة إلى السير في المسار الدبلوماسي، وتوسيع آفاق التعاون مع الدول الأخرى وتزويدها بأسلحتنا".

يذكر أن صحيفة "كوميرسانت" الروسية، أعلنت في 25 أبريل من العام الجاري أن روسيا ومصر وقعتا على عقد لتزويد القاهرة بمقاتلات "سوخوي-35"، ولكن لم يتم تأكيد هذه المعلومة رسميا.

ووفقا لمصادر الصحيفة، فإن مصر ستحصل على أكثر من 20 مقاتلة من طراز "سوخوي - 35" مقابل ملياري دولار، حيث دخل العقد حيز التنفيذ، ويمكن أن تبدأ عمليات التسليم في 2020-2021.

 

وكانت صحيفة "وول ستريت جورنال" قد كشفت أن وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، ووزير الخارجية، مايك بومبيو، حذرا مصر من إمكانية شراء مقاتلات روسية من نوع "سو-35".

وذكرت الصحيفة أن الوزيرين قالا في تحذير أرسلاه إلى القاهرة، إن "صفقات أسلحة جديدة وكبيرة مع روسيا ستؤثر، على الأقل، على اتفاقيات التعاون في مجال الدفاع مستقبلا بين الولايات المتحدة ومصر، وعلى المساعدات لمصر لضمان أمنها".

المصدر: نوفوستي