مصير مروع لشقيق عبدالملك الحوثي في صنعاء يُثير جنونه ويخرجه عن طوره ومصادر تكشف ماحدث له

عبدالملك الحوثي

اختفى فجأة القيادي البارز في المليشيا الحوثية وشقيق زعيم المتمردين حمزة الحوثي ولم يعرف مصيره منذ اكثر من عام .

وجاء اختفى حمزة الحوثي، بعد ان كان متصدرا في وسائل الاعلام الحوثية , كعضو في فريقهم المفاوض في جنيف , وتحرص وسائل الاعلام الحوثية والايرانية على اخذ آرائه حول مختلف المواقف والاحداث ,
 

أخبار جديدة من ناس تايمز:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

فتاة عربية تجبر زوجها على تطليقها بطريقة شيطانية خبيثة لا تخطر على بال

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وافاد مصدر مطلع ان القيادي الحوثي وقع ضحية صراع الاجنحة على النفوذ والسلطة رغم قربه من زعيم المليشيا , وهو ما يكشف عن قوى خفية تدير مليشيا الحوثي وتتحكم بها .

وقال المصدر ان بداية تهميش " حمزة الحوثي " بدأ في خلافات مع رئيس وفد الحوثيين للمفاوضات " محمد عبدالسلام " حول الشركات النفطية التي انشأئها عبدالسلام والحصول على النفط الايراني بشكل مجاني , واستحواذه التمويل الخاص بشبكة قناة المسيرة التي تبث من لبنان اصداره قرارات بمنع قيادات حوثية من الظهور في القناة .

واضاف المصدر ان حمزة الحوثي طرح أكثر من مرة ان قناة المسيرة اصبحت تابعة لمحمد عبدالسلام , وليس لجماعة الحوثي.

واشار المصدر ان محمد عبدالسلام بما يملكه من علاقات مع إيران و نفوذ داخل جماعة الحوثي , استطاع في البداية فصل حمزة الحوثي من الفريق المفاوض واختيار " عبدالملك العجري " بدلا عنه .

وبين المصدر ان " حمزة الحوثي " جرد من كافة صلاحياته , وصولا إلى وضعه قيد الاقامة الجبرية .

ولفت الى ان هناك قيادات حوثية كثيرة اصبح ممنوع عليها الضهور الاعلامي واجبرت على حذف حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي , بينهم القيادي البارز صالح هبرة الذي كان رئيسا لفريق الحوثيين في مؤتمر الحوار , غير ان انتقاده لفساد بعض القيادات , منفيا في صعدة وجرد من كافة صلاحياته وامتيازاته .