مذيع الجزيرة ‘‘جمال ريان’’ يفجر مفاجأة ويكشف عن ‘‘سيسي جديد’’ في دولة عربية بمباركة إسرائيلية – أمريكية .. شاهد من يكون؟

جمال ريان اعلامي

قارن الإعلامي جمال ريان، المذيع بشبكة "الجزيرة" القطرية بين الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، ورئيس مجلس السيادة الحاكم في السودان، عبدالفتاح البرهان.
وتساءل ريان عبر حسابه على موقع "تويتر": "هل يتطور عبدالفتاح البرهان إلى سيسي سوداني؟ بمساعدة إسرائيل والولايات المتحدة، هل يمكن أن يصبح رئيس مجلس السيادة السوداني الديكتاتور النموذجي المتوافق مع الاستراتيجية الأميركية في المنطقة؟".

 

أحدث الأخبار الساخنة على ناس تايمز:

 

 

 

 

 

 

 

 

 
 
 

 

 

 

 
 
 
 

 

 
 
 
 

 

 
 

 

 
 
 

 

 
 
 
 
 
 
 

 

 
 
 
 
 

 

 
 

 

 
 
 
 

 

 

 

 

 

 

 

 
 
 
 

 
 
 
 
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
 
 

 



وكان البرهان التقى مؤخرًا، رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو في أوغندا.

وقال نتنياهو عقب اللقاء الذي جمعه برئيس مجلس السيادة في السودان، إنهما اتفقا على "بدء تعاون يقود نحو تطبيع العلاقات بين البلدين".

فيما قال البرهان ردًا على الجدل الذي فجرته المقابلة: "قمت بهذه الخطوة من موقع مسؤوليتي بأهمية العمل الدؤوب لحفظ وصيانة الأمن الوطني السوداني، وتحقيق المصالح العليا للشعب".
وعلقت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية على اللقاء غير المسبوق، قائلة إنها "ليس إلا مجرد صفعة على وجه معارضي صفقة القرن الأمريكية".

وأضافت: "لقاء البرهان مع نتنياهو دون التشاور مع باقي الأحزاب السياسية في السودان يدل على شخصية الجنرال القوية، ويمكننا القول إن هذا الرجل يشابه جاره الشمالي الجنرال عبد الفتاح السيسي".

وواصلت: "السيسي حصل على قروض ومنح سخية من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، ويبدو أن البرهان سيسير على نفس الطريق في ظل الوضع الاقتصادي الصعب البلاد، ويعد لقاءه بنتنياهو هو أول خطوة في الطريق إلى الولايات المتحدة والحصول على قروض لإنعاش الأوضاع في البلاد،  التي تعاني من نقص المستثمرين بسبب إدراجها في قائمة دول مكافحة الإرهاب لعدة سنوات".