‘‘وسيم يوسف’’ يتلقى الضربة الأخيرة والقاصمة.. وإحراق آخر أوراقه إلى الأبد.. شاهد

وسيم يوسف

في صفعة قوية جديدة للداعية الإماراتي وسيم يوسف تثبت أنه أصبح كارتا محروقا لدى ابن زايد، أكدت الإعلامية الإماراتية بسمة الجندلي إصدار المحكمة حكما ببراءة جميع المتهمين الذين ادعى عليهم وسيم واتهمهم بسبه وقذفه.
وقالت “الجندلي” في تغريدة لها بتويتر رصدتها (وطن):”في القضية التي رفعها وسيم شحادة علينا نبارك للجميع اليوم الحكم براءة لهم جميعاً والحمد لله رب العالمين.”

 

يطالع الآخرون في ناس تايمز:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 
 

 

 

 

 
 
 

 

 
 

 

 
 
 

 

 

 

 

 

 

 

 


أوضحت أن 5 أشخاص من الذين رفع عليهم وسيم يوسف الدعوى حازوا أحكاما بالبراءة وواحد فقط ثبتت بحقه غرامة و حق مدني، حسب قولها.
من جانبه قال محمد الدرمكي العضو السابق بالمجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، في تغريدة على حسابه بتويتر: ”الحمدلله الذي بنعتمه تتم الصالحات.. في القضية التي رفعها #وسيم_يوسف اليوم الحمدلله خمسة منا براءة وواحد حكم عليه بالغرامة..وسيستأنف وتتمنى له التوفيق، شكراً لكل من دعمنا ووقف معنا دفاعا عن الدين والسُنَّة“.
وفي الجلسة الماضية وبخ قاضي المحكمة الداعية الأردني، بتهم نشر الكراهية والعنصرية، تزامناً مع محاكمة خصومه، إذ أجل المحاكمة إلى 18 من مارس الجاري.
ويحاكم يوسف بتهم “نشر معلومات للترويج لبرامج وأفكار من شأنها نشر الكراهية والعنصرية في المجتمع والإضرار بالوحدة الوطنية والسلم الاجتماعي”.
وطالبت النيابة بمحاكمة يوسف طبقاً للمواد 1، و24، و41، من قانون جرائم تقنية المعلومات.
وكانت محكمة جنح أبوظبي، أصدرت في الرابع من مارس الحالي، أحكاما قضائية في 4 قضايا، رفعها الداعية المجنس إماراتياً وسيم يوسف، ضد مواطنين إماراتيين ادعى أنهم تطاولوا عليه بالسب والقذف على وسائل التواصل الاجتماعي.
‏وقالت ا‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏لإعلامية الاماراتية بسمة الجندلي، وهي ضمن المتهمين في التطاول على وسيم يوسف، إنها المحكمة أصدرت بحقها غرامة مالية “حق عام”، تمثلت بـ”عشرين ألف درهم”، مشيرة إلى أنها سوف تقوم بالاستئناف ضد الحكم.
وأكدت الجندلي في تغريدة رصدتها “وطن،” أنها لم تشتم وسم يوسف نهائياً، حتى يجري ادراجها ضمن المتهمين، لافتة كذلك إلى أن باقي المتهمين اختلفت نسب الغرامات المالية التي صدرت بحقهم من عشرين إلى ثلاثين ألف درهم.