نهاية كارثية لـ ‘‘حفتر’’ .. وقوات الوفاق تحكم سيطرتها على أهم معاقله وهذه (آخر التطورات)

مليشيا ليبيا

تخوض قوات الجيش الليبي التابع لحكومة الوفاق المعترف بها دوليا، معاركه الأخيرة في قصر شغير، حيث تقترب القوات الليبية من سحق مليشيات حفتر، وتحرير جميع الأراضي الليبية.
الناشط الليبي عماد فتحي رصد آخر التطورات الميدانية، وفق الخطة التي يتبناها الجيش الليبي لتحرير الأراضي الليبية من سيطرة مليشيات حفتر.
وأوضح فتحي أن قوات الجيش تخوض معارك شرسة بقصر بن غشير.. بداية النهاية لتحرير الأرض من الأنجاس.

 

شـــــاهد أيضًا:

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 


وكانت منطقة قصر بن غشير قد تعرضت لعمليات اقتحام ونهب للمحلات والأسواق من قبل المليشيات الإرهابية لحفتر وذلك للانسحاب والهروب قبل أن تدخلها قوات الجيش الليبي.
وعلى الصعيد الميداني أكد تحرير محور الكازيرما، كاملا وهو في قبضة قوات الجيش الليبي.
كما تمت السيطرة على مثلث الكهرباء بالكامل و محور الرملة بالكامل والخلاطات والطويشة.
وفي منطقة وادي الربيع تمكن الجيش الليبي من السيطرة على مثلث الكهرباء.
وأثناء تحرير مثلث الكهرباء شن الجيش الليبي هجوماً على المرتزقة الروس والجنجاويد في محور وداي الربيع.
كما تم تدمير ثلاث آليات مسلحة وتجمّعاَ لمليشيات حفتر وتفجير سيارة محملة بالذخائر، حيث  سمعت أصوات انفجار ذخائرها بأرجاء المنطقة.
وضمن ما غنمه الجيش الليبي في محور عين زارة دبابة مصرية " رمسيس T-54/55"، كانت من ضمن آليات ومعدات حفتر.