إعلان عسكري عاجل لقناة المسيرة الحوثية: مجزرة مروعة والضحايا بالعشرات بينهم قيادات بارزة (تفاصيل)

قوات حوثية في الجوف

سقط أكثر من 50 شخصاً بين قتيل وجريح، اليوم الجمعة، في تجدد المعارك بين الجيش اليمني التابع للحكومة الشرعية، وجماعة الحوثي في محافظة مأرِب شمال شرقي اليمن.

وأفاد مصدر عسكري يمني لوكالة "سبوتنيك" بأن جماعة الحوثي نفذت اليوم هجوماً واسعاً على مواقع للجيش وقبليين موالين له في سلسلة جبال قريضة والنقم الاستراتيجية بمديرية رحبة جنوبي مأرِب.

 

 

عاجل : السعودية ترد على التقرير الأمريكي بشأن مقتل ‘‘خاشقجي’’ وتورط ‘‘محمد بن سلمان’’ في الجريمة وتصدر البيان رقم1

 

وذكر أن معارك عنيفة دارت في محيط الجبال الاستراتيجية ومنطقة الأوشال امتدت إلى سائلة وادي بقثة غربي جبل مُراد جنوبي مأرب، شارك خلالها طيران التحالف العربي بشن 5 غارات على تحركات وتعزيزات للحوثيين.

ووفقاً للمصدر العسكري، أدت المعارك إلى مقتل 19 من الحوثيين والجيش اليمني بينهم قياديان، وإصابة أكثر من 35 من الطرفين وخسائر في العتاد.

 

 

 

وجاءت المعارك عقب أيام من سيطرة الجيش اليمني بإسناد من قبليين، على سلسلة جبال قريضة والسليفة والنقم الاستراتيجية ومواقع أخرى في مديرية رَحبَة المتاخمة لمديرية جبل مُراد جنوبي مأرِب، عقب معارك مع الحوثيين.

من جهة أخرى، أعلنت جماعة الحوثي، مقتل وإصابة العديد من عناصر الجيش اليمني خلال مواجهات في مديرية جبل مُراد جنوبي مأرِب.

ونقل تلفزيون "المسيرة" الناطق باسم الحوثيين، عن مصدر قوله إن "مرتزقة العدوان (في إشارة إلى الجيش اليمني) نفذوا زحفا واسعا على مواقع في جبل مُراد جنوبي مأرِب".

وأضاف أنه "تم كسر الزحف الواسع الذي استمر 10 ساعات، وتدمير 4 آليات مدرعة، وقتل وجرح العشرات من المهاجمين بينهم قيادات"، مشيرا إلى "محاصرة مجاميع من المهاجمين وأسر العشرات منهم، وفشل طيران العدوان في فك الحصار عنهم رغم شنه عشرات الغارات".

 

*سبوتنيك