لماذا مسخ الله أصحاب السبت إلى قرود وليس إلى أي حيوان آخر؟؟ ستنصدم عند معرفة السبب

قرود

قال الشيخ خالد الجندي، عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية المصري، إن هناك فعلا شائعًا يستهين به الكثير من الناس فيما أنه تسبب في أن الله تعالى مسخ أهل إحدى القرى قرودًا.

وأوضح «الجندي» في حلقة برنامج "لعلهم يفقهون" المذاع على فضائية "dmc" اليوم الجمعة، أن بني إسرائيل في قرية أصحاب السبت، وكانوا في اليوم الذي منع الله عنهم فيه العمل من مهنة الصيد والتفرغ للعبادة، فابتلاهم الله بخروج السمك فى اليوم الممنوع العمل فيه، فتحايلوا على هذا بعمل بحيرة صغيرة لجمع السمك يوم السبت، فمسخهم الله قرودًا. 

وأضافً: "اشمعنى مسخهم الله قرود وليس أي كائن آخر، لأنهم كانوا يقفزوا ويتحايلوا على الحلال ويقفزوا من الحرام إلى الحلال والعكس".

وكان في حلقة سابقة، قد نبه عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، إلى أن الحنين الإنسانى إلى الوطن موروث حتى فى الأنبياء، وهذا ليس عيبًا.

 

 

وأشار إلى أن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، كان عنده حنين إلى الكعبة التي بناها جداه إبراهيم وإسماعيل - عليهما السلام - لذلك جبر الله خاطره بتحويل القبلة، من المسجد الأقصى إلى الكعبة المشرفة.

وتابع: “ويقال أن آدم ظل يبكى حنينًا إلى الجنة وطنه، وكذلك نوح -عليه السلام-، كان يبكي حنينًا إلى وطنه الذي غرق”، مشيرًا إلى أن الوطن جزء لا يتجزأ من الدين ولا ينفصل عن الإيمان.