تقرع أبواب منزلها كل منتصف الليل .. وعندما وضعت كاميرات مراقبة أكتشفت المفاجأة

كاميرا مراقبة

في واقعة اغرب من الخيال ، أصيبت امرأة أمريكية بحالة من الذهول بعد إنتقالها للسكن في منزل جدید بولاية أريزنا بالولايات المتحدة الأمريكية ، بسبب زوار نصف الليل الذين كانوا يقرعون الباب .

وقالت صحيفة “ ديلي ميل ” البريطانية ، إن سيدة قامت بنقل سكنها من مكان إلى آخر ، ولكن كانت تشعر بالقلق أثناء الليل فور إنتقالها إلى السكن الجديد بسبب قرع الباب كل يوم في منتصف الليل .

 

اقرأ ايضا:.

آ 

آ 

آآ 

آآآ 

آآآآ 

آآآآآ 

آآآآآآ 

آآآآآآآ 

آآآآآآآآ 

آآآآآآآآآ 

آآآآآآآآآآ 

آآآآآآآآآآآ 

آآآآآآآآآآآآ 

آآآآآآآآآآآآآ 

آآآآآآآآآآآآآآ 

آآآآآآآآآآآآآآآ 

آآآآآآآآآآآآآآآآ 

آآآآآآآآآآآآآآآآآ 

آآآآآآآآآآآآآآآآآآ 

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآ 

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ 

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ 

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ 

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ 

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ 


قالت السيدة أنها كانت تستيقظ ليلا وتسمع صوت أحد يطرق الباب و حينما تخرج لتفتح الباب لا تجد أحدا ، ما أثار دهشتها ودفعها للتحقق من الأمر .

وأضافت السيدة أنها قامت بتركيب كاميرات للمراقبة و ثبتتها أعلى باب المنزل الذي تسكن فيها ، و تكون الزاوية عمودية على مقدمة الباب لترى وجه الشخص الذي يقف أمام الباب .

وفوجئت السيدة أن من يقرع الباب في منتصف الليل ليس شخصا ، بل طائرا ، فقد أوضحت كاميرات المراقبة أن هناك بومتين تقومان بقرع الباب يوميا بحثا عن الطعام .