المواد الغذائية التي بدأت بالنفاذ من بعض دول العالم «التفاصيل»

أشار تقرير إعلامي إلى أن الوضع الجيوسياسي في العالم، بالإضافة لجائحة كورونا تسببوا بنقص ببعض المواد والمنتجات في عدد من الدول.

 

إقرأ أيضــــــــــــــــاً: 

 
 

 

 

 

وبحسب التقرير الذي نشرته وكالة "بلومبرج"، فإن أستراليا تعاني من نقص في الخس، الأمر الذي دفع سلسلة مطاعم كنتاكي لاستبداله بالملفوف في البرجر، كما واختفى السلامي والبصل في اليابان، بالإضافة لنقص في البيرة المعبأة في زجاجات في ألمانيا.

 

 

 

 

بالإضافة لنقص في الفشار في الولايات المتحدة الأمريكية، تصدرت أزمة البطاطس في ماكدونالدز عناوين الصحف حيث علقت الشركة بيع البطاطس في عدد من فروعها بسبب مشاكل الإمداد.

 

 

 

 

 

وأرجع التقرير سبب المشاكل في تأمين هذه المواد للظروف الجوية بالإضافة للجائحة والوضع الجيوسياسي الذي تطور على خلفية العملية العسكرية الخاصة لروسيا.